الثلاثاء، 12 أبريل، 2011

لا شيء

اشتقت للبطالة
اشتقت لأن استلقي على فراشي و لا افعل شيء سوى التحديق في السقف
التحديق في الثريا المعلقه في منتصف الغرفه و الغرق في تفاصيلها

اشتقت للفراغ في داخلي
اشتقت لأن افكر في اللاشيء
و ان اعيش للحظه داخل فقاعة اللاشيء

هناك 6 تعليقات:

krkor يقول...

اى والله اشتغل الصبح واروح النادي العصر وبالغصب الاقي وقت اطلع فيه ويا رفيجاتي

كنت افكر وايد قبل كنت اذكى ومخي نظيف

الحمد لله على كل حال

محمد سعد القويري يقول...

ههه :)
اشتياق فريد من نوعه


دمت بود

Gold Medal Ribbon يقول...

looooooooooool ana malaaaaaaaait min shay esma DERASAAAAAAAAAAAAAAAAAAAA;(

Slashy يقول...

LoOoL! I feel you!!

Rainy يقول...

اي والله صدقتوووووا بس يلا كلها يومين واخذ اجازة

Dear Romeo يقول...

شكرا على مروركم جميعاً :)